اكتب ما تبحث عنه هنا
بحث
إبحث باللغة العربية او الإنجليزية, على سبيل المثال: سكايب winzip

عملاق الإنترنت يمكنه الوصول لبياناتك، أيضًا!

 

من: 

قد تم تشديد الحماية الأمنية على العديد من الخدمات الرئيسية عبر الإنترنت، شركات كبيرة مثل جوجل ومايكروسوفت تتعهد أمام مستخدميها بحمايتهم ضد أعين المتطفلين غير المرغوب فيها. لكن، بينما هناك الكثيرون قلقون حول الوصول غير المبرر لبياناتهم من قبل الحكومة، شركات الإنترنت تعمل طبقًا لقوانينهم وقواعدهم الخاصة.

أنظار وكالة الأمن القومي الأمريكي تتجه هذا الأسبوع على مايكروسوفت. وفي هذا السياق، كشف مايكروسوفت يوم الأربعاء بأنها ألف نظرة خاطفة على رسائل البريد الإلكتروني الشخصية لخدمة «هوتميل» تخص مدون فرنسي كجزء من التحقيق في تسريبات سرية لشركة تجارية.

قالت مايكروسوفت أنها كان لها الحق في ذلك، لأن سياستها تسمح لها بالبحث في رسائل البريد الإلكتروني الشخصية لحماية حقوق الملكية الفكرية. في هذه الحالة، فقد قام موظف سابق في مايكروسوفت بتسريب تحديثات ويندوز
RT الجديد إلى المدون عبر البريد الإلكتروني. حيث تشير سياسة الاستخدام إلى أنه من غير المسموح استخدام خدمات الشركة لرفع وجعل البرامج أو المواد الأخرى المحمية بموجب قانون الملكية الفكرية متاحة للجميع.

تقول شركة مايكروسوفت في شروط الاستخدام «تحتفظ مايكروسوفت بحق مراجعة المواد المنشورة عبر خدمات الاتصال لإزالة أي مواد وفقًا لتقديرها»

ردت مايكروسوفت على تلك الانتقادات بأنها تتعهد بتحديث إجراءاتها لجعلها أكثر «شفافية» في المستقبل، وسوف يفحص فريق قانوني منفصل أية أدلة على جريمة من شأنها أن تكون كافية لطلب الأمر من المحكمة، وإن كان هناك دليل واحد قابل للتطبيق «فسيتم تقديم تلك الأدلة لمحام خارج الفريق –قاض فيدرالي سابق- وتجري البحث فقط إذا كان هذا هذا الشخص يتفق مع الاستنتاج.

ولكن تفسير مايكروسوفت لسبب أنها تحتاج إلى مواصلة هذا الطريق " المحاكم لا تجيز إصدار أمر شخصي للبحث، لأن من الواضح أن ليس هناك حاجة لأمر من هذا القبيل" وأضافت " لذلك حتى عندما يكون عندنا سبب محتمل، فإنه ليس مجديًا الطلب من المحكمة أن تسمح لنا بالبحث بأنفسنا"

بعبارة أخرى، لا توجد قوانين تمنع مايكروسوفت من النظر إلى البيانات في خدماتها الخاصة، ولذلك فقط تستطيع مايكروسوفت تحديد ما هو مناسب.

ليست مايكروسوفت وحدها، فهناك شركات أخرى مثل جوجل وياهو لديهم بنود مماثلة في خدمتهم

حيث توجد دعوتين قضائيتين على الأقل تواجه شركة جوجل  بسبب نظام تفحصهم الآلي من أجل الدعاية وأغراض أخرى، واحدة من الدعاوي تتهم جوجل بعبور "الخط الزاحف" عن طريق مسح البيانات من تطبيقات الطلبة لبناء ملفات شخصيه من الممكن أن تستخدم في التسويق، وفقًا لتقرير صدر هذا الأسبوع.



إذا كنت تريد ان تعرف كل الأخبار الجديدة و الهامة قبل الآخرين، انضم لقائمتنا البريدية بالأسفل واحصل على نشرة اسبوعية بكل ما هو جديد فى عالم التكنولوجيا

 

إبق على اطلاع

ادخل عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك
ارغب في السماع عن أحدث الأشياء الرائعة
وارغب أيضاً بالحصول على عروض العاب وبرامج مجانية وعروض ممتعة اخرى
تسجيل
نحن نحترم خصوصيتك
هل ترغب بالإطلاع على آخر أخبار التكنولوجيا دون أن يتم غمرك برسائل البريد الإلكتروني؟
نحن نرسل نشرتنا البريدية مرة احدة فى الشهر، لكنك ستستمتع بها. و سوف نستعرض معا الكثير من البرامج الرائعة التى بالكاد سمعت عنها، و سنزودك بالأدوات التى كنت تبحث عنها لأجل العمل أو لمجرد التسلية. ويمكنك إزالة عنوانك بريدك الإلكترونى بسهولة، إذا هيا قم بتجربتنا!