تسريبات VPN وكيف تختبر حدوثها

Download Astro
Download Astro
05 يونيو، 22
كثيرا ما يتم اعتبار خدمات VPN وسيلة فائقة الأمان لحماية بياناتك. ولكن الاختبارات الأخيرة تثبت أن القدر الأكبر من خدمات VPN بنسبة تفوق 80% تعاني من عدد من التسريبات التي تؤدي لكشف المعلومات الشخصية لمستخدميها.
 
يُبطل هذا الأمر من السبب الرئيسي لاستخدام خدمة VPN، ويجعلك عرضة للكثير من التهديدات الأمنية دون أن تدري. إذًا فكيف يمكنك معرفة إن كانت خدمة VPN التي
تستخدمها تسرب المعلومات؟
 
ستتعلم بالأسفل كيف يمكنك اختبار حدوث تسريبات VPN، وأنواع التسريبات المختلفة وكيفية إصلاحها.
 
 
كيفية اختبار حدوث تسريبات VPN
 
هناك عدد من المواقع الإلكترونية التي تساعدك في تحديد تسريبات VPN، ولكن أحد الخيارات الشاملة للاختبار هو ipleak.net. عليك قبل إجراء الاختبار أن تعرف عناوين IPv4 وIPv6 الخاصة بك بالإضافة إلى عنوان DNS الخاص بمزود خدمة الإنترنت.
 
قم بزيارة موقع ipleak.net أثناء عدم الاتصال بخدمة VPN. عندما تزور الموقع ستجد ثلاثة أقسام: عناوين آي بي الخاصة بك، عناوين آي بي الخاصة بك – رصد WebRTC – عناوين DNS دون عناوين آي بي الخاصة بك في القسم الأول وعناوين DNS في القسم الأخير
حالما تكون جاهزا لإجراء الاختبار قم بالاتصال بأحد خوادم VPN ثم قم بزيارة موقع ipleak.net مجددا. إن رأيت عناوين IPv4 وIPv6 الحقيقية في القسم الأول فإن خدمة VPN تسرب عناوين آي بي الخاصة بك. إن رأيت أيا من عناوين IPv4 أو IPv6 الخاصة بك في القسم الثاني فإنك تواجه مشكلة تسريب رصد WebRTC. وأخيرا إن رأيت أيا من عناوين DNS الخاصة بمزود خدمة الإنترنت لديك في القسم الثالث فإنك تتعرض لتسريب DNS.
 
 
تسريبات عناوين آي بي
 
إن كنت تواجه مشكلة تسريب عناوين آي بي فهذا يعني أن عناوين آي بي الحقيقية ما تزال مذاعة للعالم. يمكن لأي شخص استخدام عنوان آي بي الحقيقي الخاص بك لتحديد موقعك وتعقب نشاطك على الإنترنت. تسريب عناوين آي بي ليس مجرد مشكلة أمنية، بل إن الكشف عن موقعك من شأنه منعك من الوصول إلى المحتوى المقيد جغرافيا.
 
إن أجريت اختبارا ووجدت أن خدمة VPN تسرب عنوان آي بي الخاص بك فإن أحد الحلول لهذه المشكلة هو إنشاء قاعدة في جدار الحماية. معظم أجهزة ويندوز وماك تزود بجدران حماية قابلة للتخصيص. اذهب إلى إعدادات جدار الحماية وأنشئ قاعدة تحجب كل حركة بيانات الإنترنت غير الواردة من خدمة VPN. سيؤدي هذا لمنع أي تسريبات لعنوان آي بي في المستقبل.
 
 
تسريبات WebRTC
 
إن كان لديك تسريب WebRTC فذلك لا يعني أن المشكلة في خدمة VPN التي تستخدمها، بل في متصفحك. معظم خدمات VPN ليست مصممة لمنع هذا النوع من الثغرات، ولكن بعضها يتمتع بهذه القدرة.
 
تقنية WebRTC تسمح لك بإجراء مكالمات الصوت والفيديو ومشاركة الملفات بنظام P2P عبر المتصفح. رغم أنها تقدم العديد من الفوائد فإنها تعد خطرا أمنيا. تسمح تقنية WebRTC بوصول طلبات إلى خوادم STUN والتي ينتج عنها كشف عنوان آي بي المحلي الخاص بك. إن كنت تواجه مشكلة تسريب WebRTC فهذا هو ما يحدث.
أفضل طريقة لحل المشكلة هي بإغلاق تقنية WebRTC ببساطة في المتصفح. تختلف طريقة فعل هذا بين متصفح وآخر. قم بإجراء بحث في جوجل لتعرف التعليمات الخاصة بمتصفحك.
لسوء الحظ فإن كروم لا يسمح لك بتعطيل تقنية WebRTC، ولكن توجد إضافتان يمكنك تثبيتهما لمنع استخدامها. يمكن لإضافتي WebRTC leak prevent وuBlock Origin منع تسريبات WebRTC، ولكنمن المهم ملاحظة أن مثل هذه الحلول ليست مضمونة بنسبة 100%.
 
 
تسريبات DNS
 
يحدث هذا النوع من التسريبات عندما يتم إرسال استعلامات DNS الخاصة بك إلى خوادم DNS الخاصة بمزود الخدمة مباشرة بدلا من توجيهها عبر خدمة VPN. يحدث استعلام DNS في كل مرة تزور فيها موقعا إلكترونيا على جهازك. لذا فإنك عندما تواجه مشكلة تسريب DNS سيتمكن مزود خدمة الإنترنت من الوصول إلى تاريخ التصفح الخاص بك ويتمكن من عرض كل المواقع الإلكترونية التي سبق لك زيارتها.
 
إن كنت تتعرض لتسريب DNS فهناك بعض الحلول التي يمكنك تجربتها.
 
تحدث تسريبات DNS عادة بسبب خطأ في إعدادات الشبكة. أحيانا رغم استخدامك لخدمة VPN فإن نظام التشغيل لديك يستمر في تحويل حركة بياناتك عبر خادم DNS الافتراضي بدلا من خادم DNS المخصص لك بواسطة خدمة VPN. هذه مشكلة شائعة في أجهزة ويندوز. إن أردت إصلاحها فعليك بالتحول إلى خادم DNS ثابت. يمكنك أيضا تجربة خدمات DNS العامة مثل 8.8.8.8 أو Open NIC Project.
 
بعض خدمات VPN تتمتع بخاصية منع تسريب DNS. راجع قائمة خصائص خدمة VPN لديك وتحقق من وجود هذه الخاصية. قد يكون الحل بسيطا جدا بمجرد تشغيلها.
 
 
خدمات VPN لا تسرب
رغم أن الحلول المذكورة أعلاه ستساعدك في منع خدمة VPN من تسريب البيانات فإن حقيقة عثورك على تسريبات أثناء استخدام خدمة VPN يعني أنك تستخدم خدمة غير فائقة وأنه يجدر بك التحول إلى مزود خدمة أكثر أمنا.
 
مع تزايد شعبية خدمات VPN فإن العديد منها يظهر كل يوم. رغم أن بعضها جيد فإن العديد منها أقل من المستوى المرغوب ولا يفعل الكثير لحماية بياناتك. لذا فمن الأفضل أن تبحث جيدا قبل شراء خدمة VPN.
 
إليك قائمة بأفضل خمس خدمات VPN تم اختبارها بكل دقة وثبت عدم تسريبها للبيانات.
 
 
 
لا تقتصر هذه الخدمات على حمايتك من تسريب عناوين آي بي واستعلامات DNS، بل تتمتع بتقنيات معقدة لمنع تسريبات WebRTC.
 
الحل الأفضل ببساطة لمنع تسريبات VPN هو بالتحول إلى أحد خدمات VPN عالية الجودة المذكورة بالأعلى.