كيفية فتح فيسبوك في الصين مجانا

Download Astro
Download Astro
01 يونيو، 22
يشار للرقابة الصينية على مواقع شبكات التواصل الاجتماعي باسم "جدار الحماية العظيم" أو GFW اختصارا.
المقارنة جلية للغاية لأن الرقابة المفروضة بواسطة الصين لمنع الوصول إلى مواقع إلكترونية مثل فيسبوك وتويتر طاغية وصارمة لدرجة أنه لا توجد سوى قليل من الخيارات المتاحة للوصول عبرها إلى تلك المواقع الإلكترونية في الصين.
لم تقتصر هذه الرقابة على منع السكان الصينين المحليين من الوصول لتلك المواقع، بل امتدت وبصورة حتمية إلى السياح ورجال الأعمال المسافرين إلى الصين حيث لا يتمكنون من الوصول إلى حساباتهم الخاصة على فيسبوك.
في عالم أصبح فيه التواصل المستمر مع كل الناس عبر شبكات التواصل الاجتماعية أمرا مسلما به فقد يؤدي فقدان هذه القدرة على دخول حسابك في فيسبوك لمدة أيام إلى أزمة حقيقية. وماذا عن أولئك الذين يضطرون لنقل محل إقامتهم إلى الصين لبضع شهور أو سنوات بسبب فرص العمل؟ هل سيضطرون إلى الاستغناء عن فيسبوك لمجرد عملهم في الصين؟ لحسن الحظ فإن الإجابة هي لا.
ثمة بعض الطرق الشائعة والآمنة والقانونية التي يمكنك عبرها الوصول إلى فيسبوك في الصين ودون أي مقابل. اقرأ عن هذه الطرق الثلاثة الأكثر انتشارا والتي يمكنك عبرها تخطي جدار الحماية العظيم من أجل الوصول إلى فيسبوك بل وأي موقع إلكتروني آخر.
 
1. الشبكات الخاصة الافتراضية VPN
 
أكثر الطرق شيوعا وأمانا للوصول إلى المواقع الإلكترونية المحجوبة هي باستخدام شبكة خاصة افتراضية أو VPN.
ما هي الشبكة الخاصة الافتراضية VPN؟
خدمة VPN تقوم بإخفاء عنوان آي بي الحقيقي الخاص بك وتتخطى جدار حماية مزود خدمة الإنترنت لديك من أجل منحك وصولا غير محدود إلى المواقع التي تحجبها جدران حماية دولتك.
عندما تستخدم خدمة VPN فإنك تتمكن من تصفح الإنترنت دون مواجهة أي قيود مطلقا سواء كانت جغرافية أو غيرها. تضمن خدمة VPN كذلك الأمان والسرية التامين حيث تخفي عنوان آي بي الحقيقي الخاص بك وتجعل من الصعب على الأطراف الأخرى تعقب نشاط تصفحك أو رصد مراسلاتك.
 
كيف تعمل خدمة VPN؟
ثمة المئات من خدمات VPN المتاحة والتي يمكنك الاختيار من بينها. كل من تلك الخدمات لها شروطها وأحكامها الخاصة بالإضافة إلى خصائص فريدة.
بصورة عامة، تمتلك خدمة VPN خوادم في مواقع جغرافية مختلفة. لهذا فإنك عندما تدخل الإنترنت من الصين عبر خدمة VPN سيتم تحويل بحثك إلى خادم خارج الصين مما يمكنك من الوصول إلى المواقع الإلكترونية المحجوبة في الصين. 
 
 
2. مواقع البروكسي
 
ثمة طريقة أقل تكلفة وأكثر سهولة لخدمات VPN للوصول إلى فيسبوك وهي عبر استخدام موقع بروكسي. ولكن هذه الطريقة لا تخلو من العيوب. فلنكتشف كيف.
ما هو موقع البروكسي؟
كما يشرح الاسم "بروكسي = وكيل" فإن موقع البروكسي مُعد خصيصًا لغرض إخفاء هوية المستخدم والعمل كبوابة للوصول إلى المواقع الإلكترونية المحجوبة جغرافيا. تسمح لك مواقع البروكسي بالوصول إلى المواقع الإلكترونية المحجوبة عبر إيهام مزود خدمة الإنترنت لديك بأنك تفتح الموقع من موقع مختلف كليًا.
إن سجلت دخولك مثلا في موقع بروكسي أمريكي من الصين ثم فتحت فيسبوك عبر ذلك الموقع فسيستخدم اتصال بيانات مزود خدمة الإنترنت لديك ولكن سيرسل إليها برسالة مفادها أنك تفتح فيسبوك من الولايات المتحدة بحيث لا تضطر لمواجهة جدار الحماية العظيم.
 
كيف يعمل البروكسي؟
لا يحتاج فتح موقع البروكسي أي اشتراك. لا تحتاج في الواقع إلى تحميل أي برامج لتثبيتها على جهازك في الواقع. الأمر برمته يتم عبر الويب ويمكن فتحه من متصفح الإنترنت مباشرة.
رغم ذلك فإن مواقع البروكسي لها عيب واحد كبيروهو أنها غير قانونية كليا وبالتالي تكون عرضة للرقابة الشرطية عبر الإنترنت. رجال الشرطة الصينيون الإلكترونيون يتمتعون بمستوى تقني متقدم وقاموا بمنع معظم مواقع البروكسي الأكثر استخداما.
رغم ذلك فإنه يتم إعداد مواقع بروكسي يوميا وعليك البقاء على اطلاع مستمر فقط بأحدث مواقع البروكسي المستخدمة في الوقت الراهن لفتح فيسبوك من الصين.
 
 
3.  TOR
 
كلمة TOR هي اختصار "The Onion Router"، وهو نظام تشفير معقد يهدف لإخفاء هويتك ومنحك القدرة على فتح المواقع الإلكترونية المحجوبة.
 ما هو تور TOR؟
يأتي TOR على هيئة برنامج يمكن تحميل كحزمة من الإنترنت على قرص USB الخاص بك. يمكن بعد ذلك توصيل قرص USB بسهولة بجهاز اللابتوب واستخدام برنامج TOR لفتح فيسبوك أو أي موقع إلكتروني آخر محجوب في الصين.
برنامج TOR مجاني تماما ويقدم مستوى عاليا للغاية من التشفير بفضل تصميمه الذي ينقل المعلومات عبر عدة حلقات في كل أنحاء العالم.
 
 كيف يعمل TOR؟
تستخدم شبكة TOR متصفحها الخاص ولهذا لا يمكن فتحها عبر متصفح تقليدي مثل كروم أو سفاري. رغم أنه يمنح مستخدميه وصولا آمنا لأي موقع إلكتروني محجوب بما في ذلك فيسبوك فإنه يجعل الاتصال بطيئا للغاية بسبب نظام تشفيره المعقد.
الأكثر من ذلك أن الشرطة الإلكترونية الصينية كانت وما تزال تسعى بجهود حثيثة لحجب TOR، ولكنها لم تنجح سوى في حجب رابط HTTP الخاص به حتى الآن. سيكون من الجيد التحقق مما إن كان TOR يلائم احتياجاتك مسبقا بدلا من الاعتماد عليه كليا.
 
ختاما: ما الخيار الذي يفترض بك اللجوء إليه؟
رغم أن كل الطرق الثلاثة المذكورة أعلاه تعد آمنة لدخول فيسبوك في الصين فإن لكل منها مميزاته وعيوبه. مواقع البروكسي وTOR تعد أقل اعتمادية بسبب كونها أهدافا كبرى للشرطة الإلكترونية. على الجانب الآخر فإن خدمات VPN ورغم اعتماديتها فإنها ليست مجانية دائما وتتطلب منك شراء اشتراك شهري أو ربع سنوي أو سنوي.
رغم ذلك فإن العديد من خدمات VPN تقدم فترات تجريبية مجانية كذلك وضمانات استرداد الأموال. نحن نوصي بأن تجرب كلا من تلك الخيارات الثلاثة لمعرفة أيها أكثر مناسبة لك قبل الاستقرار على أي منها كخيار طويل الأمد.