هل تستخدم خدمات VPN مواقع مزيفة للخوادم؟

Download Astro
Download Astro
03 يونيو، 22
عندما يقرر أحد مستخدمي الإنترنت الاعتماد على أحد خدمات VPN فإن عدد مواقع الخوادم يلعب دورا مهما في عملية الاختيار.  لهذا قد تفاجئك معرفة أن بعض مواقع الخوادم التي يدعي مزودو خدمات VPN امتلاكها هي في الواقع مزيفة أو "افتراضية".
 
ماذا يعني أن يكون موقع الخادم افتراضيا؟ كيف يمكنك التحقق من استخدام مزود خدمة VPN لمواقع خوادم افتراضية؟ وأي خدمات VPN مشهورة بانتهاج مثل تلك الأساليب؟ نحن نمتلك الإجابة على كل أسئلتك.
 
 
ماذا يعني أن يكون موقع الخادم افتراضيا؟
 
الموقع الافتراضي للخادم يشير إلى وجود الخادم في دولة ما بينما عنوان آي بي الخاص به يتبع دولة أخرى.  يعني هذا أنه عندما يقول مزود خدمة VPN أنه يمتلك عددا معينا من الخوادم في دولة ما فربما في الواقع لا يمتلك هذا العدد من الخوادم أو لا يمتلك أي خوادم مطلقا في تلك الدولة.
 
قد تتساءل عن أهمية الاكتراث لأمر كهذا.  إن كان الخادم يمنحك عنوان آي بي من الدولة المرغوبة، فهل هناك مشكلة في تواجده بموقع حقيقي آخر؟
 
بلى.  هناك مشكلتان رئيستان تنتجان عن هذه الممارسة.
 
أولهما هي أنه كلما كان موقع الخادم أبعد عندك كلما كان مستوى الأداء أقل.  لذا فإن المواقع الافتراضية للخوادم قد تؤدي لسرعات اتصال أبطأ من المتوقع (ولكنها قد تؤدي لسرعات اتصال أعلى كذلك). 
 
ولكن المشكلة الكبرى هي إن كان الخادم الافتراضي موجودا في دولة تحاول تجنبها.  قد ترغب تجنب الاتصال بخادم في الولايات المتحدة لأسباب أمنية، لذا تتصل بخادم موجود في سويسرا.  لكن واقع الأمر هو أن الخادم الذي تدعي الشركة وجوده في سويسرا يتواجد حقا في الولايات المتحدة.  هذه مشكلة ضخمة.
 
 
لماذا تلجأ خدمات VPN لاستخدام مواقع افتراضية للخوادم؟
نظرا للأهمية الكبيرة التي تحتلها شبكات الخوادم ومواقعها في التسويق للمستخدمين فإن شركات VPN تحاول دائمًا إضافة المزيد من الخوادم . والحقيقة البسيطة هي أنه من الأقل تكلفة على شركة VPN وضع خادم في الدولة التي تعمل بها وتخصيص عنوان آي بي تابع لدولة أخرى ليعمل عليه بدلًا من وضع الخادم بصورة فعلية في دولة مختلفة.
الدافع تسويقي بالأساس. كلما امتلكت الشركة عدد مواقع أكبر كانت أكثر جذبا للمستخدمين. ورغم أن هذه الخوادم الافتراضية تقدم النتيجة المرغوبة منها فإن الادعاء بوجود خادم في مكان غير حقيقي يعد ممارسة غير أمينة.
 
كيف يمكنك اختبار المواقع الافتراضية للخوادم؟
في الواقع يعد من السهل معرفة ما إن كان الخادم موجودا في الموقع الذي تدعي شركة VPN وجوده فيه أو لا.  يوجد اختباران سريعان يمكن إجراؤهما لمعرفة الموقع الحقيقي للخادم.
الطريقة الأبسط لتحديد موقع الخادم هي باستخدام اختبار يسمى traceroutes.  يمكنك إجراء الاختبار هنا.  انسخ عنوان الخادم الإلكتروني وألصقه في صندوق البحث.  ثم اختر مدينة يدعي مزود الخدمة وجود الخادم بالقرب منها.  إن كان الخادم موجودا في تلك الدولة حقا فمن المفترض أن يكون على بعد بضعة ملي ثوانٍ لا أكثر.  إن وجدت نتيجة في نطاق المئات أو الآلاف فإن الخادم يقع في دولة أخرى بالتأكيد.
الاختبار الآخر الذي يمكنك إجراؤه هو اختبار اتصال (ping).  ترسل هذه الاختبارات طلب اتصال للخادم من عدد من المواقع المختلفة حول العالم.  كلما استغرق الطلب وقتا أطول في الوصول إلى الخادم كان الخادم أبعد عن نقطة الإرسال.  يمكنك عبر إجراء الاتصال تحديد موقع الخادم بصورة تقريبية.  يمكنك إجراء هذا الاختبار في CA App Synthetic Monitor أو Ping.pe.
بعد إجراء كلا الاختبارين سيتضح لك ما إن كان الخادم موجودا في المكان الذي يدعي مزود خدمة VPN تواجده فيه أو لا.
 
أي خدمات VPN تستخدم مواقع افتراضية للخوادم؟
 
تنكر معظم خدمات VPN استخدام مواقع افتراضية للخوادم، ولكن ثمة بعض المزودين الذين اعترفوا باللجوء لهذه الممارسة.  إليك قائمة بالمزودين المعروفين باستخدام مواقع افتراضية للخوادم:
 
• ExpressVPN
• PureVPN
• HideMyAss
• VyprVPN
 
في حالة ExpressVPN تدعي الشركة أن أقل من 3% من خوادمها تقع في مواقع افتراضية وأنها نشرت قائمة بكل مواقعها الافتراضية.  بينما اعترفت خدمات PureVPN وHide My Ass وVyprVPN جميعا باستخدام مواقع افتراضية، ولكنها لم تفصح عن هوية الخوادم الافتراضية لديها.
تقول الشركة مزودة خدمة ExpressVPN أنها تستخدم المواقع الافتراضية للدول ذات البنية التحتية الضعيفة، وتدعي أنه سيكون من الصعب استيفاء معايير الأداء لديها في تلك المناطق دون استخدام مواقع افتراضية.
تؤكد خدمة VyprVPN أنها تستخدم مواقع افتراضية للدول التي تحكمها أنظمة متشددة، وتقول إن المواقع الافتراضية تضمن عدم وقوع أجهزتها في أيدي تلك الحكومات الخطيرة.
لا تفصح خدمتا PureVPN وHide My Ass عن سبب لجوئها لاستخدام مواقع افتراضية لبعض خوادمها.
 
أي خدمات VPN لا تستخدم مواقع افتراضية للخوادم؟
 
معظم مقدمي خدمات VPN لم يعلقوا على أمر امتلاكهم لمواقع خوادم افتراضية أو أنكروا استخدامها.  خدمات VPN الثلاثة التالية أنكرت علنيا استخدامها لأي مواقع افتراضية:
 
 
يمكنك التأكد بالطبع من عدم امتلاك مزود خدمة VPN الخاص بك لأي مواقع افتراضية عبر إجراء الاختبارات المذكورة بالأعلى على بعض من خوادمها لمعرفة الحقيقة بنفسك.
يمكنك اتباع قاعدة جيدة أخرى وهي استخدام مزودي خدمة VPN أصغر حجما في حال كنت قلقا بشأن المواقع الافتراضية.  حقيقة امتلاك تلك الشركات لعدد أقل من مواقع الخوادم يعد فائدة في هذه الحالة.  يظهر هذا أنهم أكثر اهتماما بجودة الخوادم بدلا من تشييد أكبر شبكة خوادم ممكنة.
في نهاية الأمر ومع تواجد بعض خدمات VPN المجانية ذات السمعة الحسنة مثل Windscribe وTunnelBear فيجدر بك تجنب معظم الخدمات المجانية الأخرى.  خدمات VPN تلك مشهورة بالاحتيال، ومن المرجح أن الكثير منها يلجأ لاستخدام المواقع الافتراضية للخوادم من أجل تقليل التكاليف.